كلمة النقيب

                                         بسم الله الرحمن الرحيم

لقد قرر مجلس الهيئة الوطنية للمحامين تحديث الموقع الألكتروني للهيئة، وإخراجه في حلة جديدة تناسب الدور المناط به، من حيث التعريف بالمهنة، ونشر الثقافة القانونية، فضلا عن إتاحة التواصل بين الزملاء من ناحية، والتواصل مع المجتمع من ناحية أخرى

وفي هذا الإطار تم وضع كافة مخرجات الجريدة الرسمية بموريتانيا منذ الإستقلال تحت تصرف متصفحي الموقع، كما تمت إتاحة مكتبة هامة من التشريعات الوطنية والكتب والدراسات والبحوث القانونية المقارنة في مختلف المجالات، وفقه القضاء العربي، وستتم مباشرة نشر أعداد الجريدة الرسمية الجديدة بعد صدورها أولا بأول

كما يوفر الموقع نافذة لتقديم الإستشارات القانونية المجانية لمتصفحي الموقع، كمساهمة من المجلس في ترقية الثقافة القانونية ودعم الحقوق والحريات، التي هي دعيمة أساسية من دعائم دولة القانون والمؤسسات

وقد حرصنا على أن يتضمن الموقع فضاء خاصا بالمحامين، يناقشون من خلاله –فيما بينهم- قضاياهم المهنية، ويتدارسون مختلف الإشكالات القانونية ويعلقون على الأحكام القضائية

ولضمان تحيين الموقع وتحديثه يتولى أعضاء من المجلس إدارة الموقع ومتابعته اليومية

ونحن اليوم إذ نضع بين أيديكم هذا الموقع بثوبه الجديد، نهيب بالزملاء الأعزاء وكافة الفاعلين في قطاع العدالة والطلاب والباحثين في مجال القانون أن يقدموا لنا آراءهم حول مضامين الموقع، وأن يساهموا معنا في تطويره

وفي الأخير نأمل أن يشكل هذا الموقع نافذة للتواصل بين الهيئة الوطنية للمحامين والمجتمع

                                           والله الموفق

                                                                      النقيب

                                                            الأستاذ الشيخ ولد حندي